112.5 بليون ريال قيمة «الفرنشايز» في دول الخليج

قدر متخصص في قطاع حقوق الامتياز قيمة قطاع «الفرنشايز» في دول مجلس التعاون الخليجي بنحو 112.5 بليون ريال، وبلغ نصيب الإمارات العربية المتحدة وحدها نحو 67.5 بليون ريال، مع تحقيق معدل نمو سنوي 35 في المئة، إذ تعتبر ثاني أكبر البلدان طلباً في مجال «الفرنشايز»، ومع زيادة استثمارات البنية التحتية ومعرض «إكسبو 2020» المقبل، ستشهد زيادة إضافية في النشاط الاقتصادي.

وقال رئيس مجلس الإدارة لجمعية الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لحقوق الامتياز الدكتور خالد الشرفاء، إن صناعة «الفرنشايز» العالمية تشهد نمواً ثابتاً ومستقراً، كما تشهد السوق في منطقتي الشرق الأوسط وشمال أفريقيا طفرة كبيرة ونمواً متسارعاً.

وأشار إلى أن المنطقة تشهد توسع العديد من العلامات التجارية من خلال شركاء «الفرنشايز»، كما تضع دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا كأهداف رئيسة لها. وقد رسخت كبرى العلامات التجارية وجودها وتركت بصمة سوقها في المنطقة للاستفادة من أعداد السكان الكبيرة وارتفاع نسبة الدخول وتزايد الرغبة في اقتناء السلع الفاخرة.

وعلى نفس الخطى، قامت العديد من العلامات التجارية المحلية هي أيضاً بوضع الأسواق العالمية ضمن أولوياتها.

ولفت الشرفاء إلى أن انطلاق النسخة الرابعة من معرض الشرق الأوسط لحقوق الامتياز التجاري، الحدث الرائد في المنطقة في مجال «الفرنشايز»، الذي تستمر فعالياته يومي 18 و19 تشرين الأول (أكتوبر) المقبل في فندق جميرا بيتش في دبي، سيمكن صناعة «الفرنشايز» من النمو والازدهار في المنطقة، وسيمكن معرض الشرق الأوسط لحقوق الامتياز التجاري الزوار من التواصل مع خبراء الصناعة واكتساب المعرفة وأحدث المعلومات من العديد من علامات «الفرنشايز» التجارية، ويعد هذا الحدث الضخم مثالياً لأصحاب الأعمال والمستثمرين ورواد أعمال «الفرنشايز» المحتملين ورجال الأعمال والمنظمات الحكومية المهتمة بدعم الشركات الصغيرة والمتوسطة والمهنيين في صناعة «الفرنشايز» ومقدمي خدمات «الفرنشايز»، كما سيتضمن الحدث منتدى «الفرنشايز» ويختتم فعالياته بحفلة توزيع جوائز فرنشايز الشرق الأوسط 2017.

وذكر أن هذا الحدث يأتي برعاية الرئيس الفخري لجمعية الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لحقوق الامتياز (منافع) الأمير بندر بن سعود آل سعود، وبدعم من مركز دبي للهيئات الاقتصادية والمهنية وغرفة دبي للتجارة والصناعة ودبي للسياحة واتحاد غرف دول مجلس التعاون الخليجي، وسيعرض المعرض الذي تستمر فعالياته ليومين، العديد من الخدمات والمنتجات والعلامات التجارية المحلية والدولية من أكثر من 80 شركة من جميع أنحاء العالم، وسيعقد المعرض أيضاً ورش عمل وحلقات نقاشية لاستعراض أحدث الأفكار والرؤى والتوجهات عن الجوانب القانونية والمالية والتنظيمية للأعمال والمشاريع، إضافة إلى أنه سيوفر شبكة من التواصل المشترك وعقد اجتماعات «للقاء مع المشتري».

وسيركز معرض الشرق الأوسط لحقوق الامتياز التجاري على الجمع بين العديد من المستثمرين ذوي القيمة العالية والمستثمرين المهتمين بتكوين شبكات أعمال دولية ووطنية ناجحة، ومن أبرز الفعاليات في هذا الحدث تقديم جوائز فرنشايز الشرق الأوسط للتميز في القطاع، وتهدف الجائزة إلى التعرف على الأداء المميز في مجال «الفرنشايز»، بهدف تشجيع المشغلين على رفع مستوى الخدمة وتقديمها.

نقلا عن الحياة

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*